عراق الخير


كل مايخص الشباب من ترفيه وثقافة وتسلية تجدوها هنا في عراق الخير فأهلا بكم
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
اهلا" وسهلا" بالضيوف الكرام نتشرف بأنظمامكم معنا في منتديات عراق الخير مرحبا" بكم
بكل الحب والاحترام يسعدنا التسجيل معنا بـ منتديات عراق الخير
تحية الى كل أعضاء وزوار منتديات عراق الخير اتمنى لكم كل التوفيق اخوكم MEDO

تم بعون الله تعالى افتتاح مركزالتسوق الالكتروني للحاسبات الاتصال بـ موبايل 07706288250


شاطر | 
 

 ابنة الرسول

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عمار العتابي

avatar

عدد المساهمات : 60
تاريخ التسجيل : 18/04/2009
العمر : 30
الموقع : www,alsumre.yoo7.com

مُساهمةموضوع: ابنة الرسول   الإثنين مايو 04, 2009 1:22 pm

ابنة الرسول
كانت تريد أن تكون ابنة محمّد (ص) روحاً وأخلاقاً وتقوىً وعبادةً وصلةً بالله وانسجاماً مع تعاليمه، قبل أن تكون ابنة محمّد (ص) جسداً وقرابةً.
كانت تريد لأيبها (ص) أن يجد في بيتها المتواضع زهد الرسالة، وروحانيّة الإيمان، وبساطة العيش، وقناعة النفس، وصفاء الروح، كمَثَلٍ حيٍّ للبيت المسلم الذي يعيش الأجواء الإسلامية، ويتنفّس في جوٍّ إسلاميٍّ خالص، وهكذا انطلقت لتكون مَثَلاً أعلى للمرأة المسلمة، في قداستها وطهرها، وعبادتها المنقطعة النظير.
وتنطلق السيرة لتحدثنا عن الحسن البصري، حول عبادة الزهراء النموذجية، فيقول: ما كان في هذه الأُمة أعبد من فاطمة (ع)، إنّها كانت تقوم حتّى تتورّم قدماها.
وتمتدّ القضيّة إلى أبعد من ذلك، فهي لا ترضى بعبادتها أن تختص نفسها بالدعاء أو تحتكر لذاتها القربى إلى الله.. كانت تتضرّع لربّها من أجل الآخرين، وتحاول أن تطلب الخير للمؤمنين والمؤمنات، قبل أن تطلبه لنفسها.
هذا هو ما يحدّثنا به ولدها الإمام الحسن بن علي (ع)، قال: «رأيتُ أُمّي فاطمة (ع) في محرابها ليلةً، فلم تزل راكعةً ساجدةً حتّى اتّضح عمودَ الصبح وسمعتُها تدعو للمؤمنينَ والمؤمناتِ وتُسمِّيهم وتكثرُ من الدعاءِ لهم، ولا تدعو لنفسِها بشيءٍ، فقلت لها: يا أُمّاهِ لِمَ لا تَدعينَ لنفسِك كما تَدعين لغيرِك؟ فقالت: يا بُنَيَّ الجارُ ثمّ الدار».
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ابنة الرسول
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عراق الخير :: المنتدى الاسلامي-
انتقل الى: